البيان الإسلامي: أحاديث في العقيدة
كتبه: أسرة التحرير
العدد (45) السنة 20 - 1430هـ/ 2009م
التعليقات: 0
القراءات: 2862

البيان الإسلامي: أحاديث في العقيدة

المؤلف: آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي.

الطبعة: الأولى، 1430هـ/2009م، (244 صفحة).

الناشر: انتشارات محبان الحسين، قم المقدسة - إيران.

العقائد مفتاح شخصية الإنسان، إذ إنها تحكي معالم شخصيته، وتبيّن نمط تفكيره وتكشف محتوى منهاجه. خصوصاً إذا ما عرفنا أن العقائد إنما هي منظومة فكرية يصوغها الإنسان لنفسه. فيؤمن بها باختياره ولذلك تقع مسؤولية صحتها وسقمها، خيرها وشرها على عاتق الإنسان نفسه.

إننا إذا ما شخصنا العقائد الحقة، واخترنا السبيل القويم، عندئذ يجدر بنا أن نحيط علمًا بأبعاد العقيدة وآفاقها حتى يستقر بنا الإيمان وتترسخ في أعماقنا المعرفة، فنكون على بصيرة من أمرنا. عند ذاك نستقيم على الهدى دون أن تزلزلنا العواصف الهوجاء من ثقافات خاطئة وأفكار هدامة ونفثات شيطانية.

من هنا جاء هذا الكتاب وهو في الأصل جملة من أحاديث سماحة آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي في قضايا العقيدة، مضافاً إليها فصلاً من كتابه (دام ظله) (الوجيز في الفقه الإسلامي - أصول العقائد وأحكام التقليد والبلوغ) جاء هذا الفصل تحت عنوان: (أصول العقائد في الكتاب والسنة)، لأن له صلة وثيقة بموضوع الكتاب.

جاء الكتاب في فصلين، تمحور الفصل الأول حول بيان أصول العقائد في الكتاب والسنة، والفصل الثاني: أحاديث في العقيدة.

أساليب البيان في القرآن

المؤلف: السيد جعفر السيد باقر الحسيني.

الطبعة: الأولى، 1430هـ/2009م (840 صفحة).

الناشر: مؤسسة بوستان كتاب، قم المقدسة.

يسعى المؤلف إلى بلورة تصور كامل عن (أساليب البيان) عبر الاستفادة من الآيات القرآنية، كما ويسلط الضوء على قواعد البلاغة شارحاً الأساليب البيانية الواردة آيات القرآن الكريم.

فالبيان أحد الفروع الهامة من علوم البلاغة، والوقوف على تلك الفنون يكشف عن دور البحث في تلك النصوص الأدبية والجوانب الفنية والمظاهر الجمالية في هذا العلم.

وأهم ما يكشف عنه علم البيان وجوه إعجاز القرآن.

ومن أبرز المواضيع التي بحثت في هذا الكتاب: الفصاحة في اللغة والاصطلاح، فصاحة الكلمة، الكلام والمتكلم، البلاغة اللغوية والاصطلاحية، البيان اللغوي والاصطلاحي، التشبيه، الحقيقة والمجاز، الاستعارة، الكناية، والأساليب البلاغية الأخرى.

التدبر الموضوعي في القرآن الكريم: قراءة في المنهجين: التجميعي والكشفي

المؤلف: الشيخ علي علي آل موسى.

تقرير: عبدالعزيز آل زايد، محمد آل زايد، موسى البحارنة.

الطبعة: الأولى، 1430هـ/2009م، (750 صفحة).

الناشر: دار كميل، بيروت، لبنان.

الكتاب في الأصل مجموعة من الدروس في (التدبر) ألقاها الأستاذ الشيخ علي علي آل موسى ضمن فعاليات ملتقى سحر البيان الكتابي بالعوامية في الأعوام: 1424هـ/ 2004م، و 1436هـ/ 2006م. وقد قُررت هذه الدروس من قبل الطلبة: عبدالعزيز آل زايد ومحمد آل زايد وموسى البحارنة، وقد قدم للكتاب: سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي.

سعى الشيخ الأستاذ علي آل موسى في دروسه -كما قرر في مقدمة الكتاب- «إلى جانب دراسـة التدبر الموضوعي بشـكل عـام حتى نصـل إلى (منهـج عملي) يسـاعد الراغـب في القيام بدراسـة تطبيقيـة لأمر ما.. يندرج ضمن مجـالات التدبر الموضوعي، كأن يدرس (موضوعًا) أو (مصطلحـًا) فـي القرآن الكريـم؛ عبر العناية بالخطـوات التطبيقيـة العامة لمناهج التدبر الموضوعي، والعناية بالوسـائل والطـرق والكيفيات التنفيذية التفصيلية ضمن الخطوات نفسها، وتقديم نماذج تطبيقية لمجالات التدبر».

قسمت دروس الكتاب إلى خمسة فصول:

الفصل الأول: مقدمات تمهيدية في التدبر والتفسير.

الفصل الثاني: التدبر الموضعي والتدبر الموضوعي.

الفصل الثالث: قراءة في منهج التدبر الموضوعي التجميعي.

الفصل الرابع: قراءة في منهج التدبر الموضوعي الكشفي.

الفصل الخامس: تطبيقات على مجالات التدبر الموضوعي.

وهذه المجالات: الموضوع، المفردة، الأداة، الأسلوب، السورة، الموضوع في سورة، المقالة التفسيرية.

وقد سعى الكتاب في فصوله الخمسة للاهتمام بالطريقة الدرسية الحديثة في العرض، بدءاً من روعة تقسيم الموضوعات، وعرضها عبر نقاط أصلية وفرعية، وتنقيط الأفكار، ورفدها بالرسوم الإيضاحية (المشجّرات)، ومروراً بتقديم (الإضاءات) الإثرائية المنوعة المفيدة، وانتهاء بالتقاويم الفصلية نهاية كلّ موضوع والتي حملت اسم (تأمُّل).

الرمز والقدوة: السيدة خديجة بنت خويلد - مثالاً

المؤلف: الشيخ ناجي أحمد الزواد.

الطبعة: الأولى، 1430هـ/2009م. (90 صفحة).

الناشر: المؤلف نفسه.

يسعى الكاتب لتقديم نموذج من منظار مختلف، فالسيدة خديجة بما قدمت من إسهامات وتضحيات جزيلة تفوقت على جلّ المنتمين لهذا الحقل (القدوة)، فسائر ما تملك من إمكانات وثروة أوقفتها طواعية في خدمة المبادئ والقيم، فأضحت أساسًا متينًا من أسس بناء حركة الدعوة ونسيجها المجتمعي.

ولم يقتصر عطاء السيدة خديجة على جوانب اعتيادية ذات نمط يتيسر للآخرين اقتحامه وممارسته، إنما كان يشمل محاور حساسة وقاسية للغاية. جلها كان يستدعي خوض غمار المحن والوقوف بوجه الصعوبات والعراقيل الكأداء، وما اقتبسه رواد الإصلاح والتصحيح في مسيرتهم للنهضة والإصلاح إنما هو من ذلك المنبع والمعين الذي كرس جهوده الخيرة لرفد الواقع بما يحتاجه من عتاد الفكر والعقيدة والمنهج.

وقد تسلسلت عناوينه على النحو التالي:

- قطاف من السيرة الشخصية.

- شذا الثراء المبارك.

- في ظلال السيرة النبوية.

- صور تاريخية مشرقة.

- المنعطف الأخير.

- خديجة الرمز والقدوة.

- عطاء الخير والوافر.

الشباب والزواج: عوائق وحلول

المؤلف: الشيخ سعيد منصور البيات.

الطبعة: الأولى، 1430هـ/2009م. (87 صفحة).

الناشر: المؤلف نفسه.

يبحث الكاتب في كتابه عن المعوقات والحلول لحل مشكلة زواج الشباب في عصر الغلاء وتضخم مصاريف الزواج، التي تتحرك ضمن متوالية هندسية بحسب الكاتب، لتشكل همًّا يؤرق الشباب والأسرة المسلمة لتجعل الشباب -وهم عماد المجتمع- يترددون وينكفئون عن الإقدام على هذه السنة الشريفة، وهذا المشروع الحضاري الكبير.

ويختتم المؤلف كتابه بتقديم جملة من الاقتراحات لتيسير أمور الزواج، وقد اتسقت موضوعات الكتاب، موزعة على فصلين:

الفصل الأول:

- عوائق في طريق الزواج.

- عوائق اجتماعية في طريق الزواج.

- الزواج والدراسة.. توافق أم تقاطع.

الفصل الثاني:

- الزواج المبارك.

- نماذج مشرقة من تاريخ المسلمين في الزواج.

- مسؤوليتنا تجاه تسيير أمور الزواج.

- مقترحات لتسيير أمور زواج الشباب.


ارسل لصديق